منتدى ابونا عبد المسيح المسيحى يحتوى على اجدد الافلام المسيحيه والترانيم الروحيه ومعجزات القديسين والقصص الروحيه ومنتدى خاص للاعضاء للترفيه والفرفشه وبرامج الكمبيوتر والموبايل ونغمات مسيحيه للموبايل ودردشه
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخولاتصل بنا

شاطر | 
 

 هل انت فريسى ام عشار منقول

اذهب الى الأسفل 

هل اعجبك الموضوع
نعم
0%
 0% [ 0 ]
لا
0%
 0% [ 0 ]
ربما
0%
 0% [ 0 ]
مجموع عدد الأصوات : 0
 

كاتب الموضوعرسالة
ابن المناهرة
عضو ذهبى
عضو ذهبى
avatar

عدد الرسائل : 204
العمر : 30
الموقع : art_2002_2002_2002
تاريخ التسجيل : 09/05/2010

مُساهمةموضوع: هل انت فريسى ام عشار منقول   الأربعاء أكتوبر 10, 2012 5:05 pm

يقول الانجيل المقدس لنا من ان فريسي وعشار صعدا ليصليا . الاثنين لبيا الدعوة وحضرا الى الصلاة . وجهان يحملان التناقض في كيفية الصلاة ، وجهان متناقضان في المواقف والعلاقة بين الانسان وبين الرب ، وجهان يكشفان عن حقيقة باطن انساننا الداخلي وواقعنا الذي نعيشه .



بداية لنعرف من هو الفريسي ؟؟ الفريسي من نظر المجتمع هو ذاك الذي يمثل دور الصالح الذي يريد التخلص من الاحتلال الظالم . انه ذاك النقي الذي يصوم مرتين في الاسبوع ويصلي ويغسل يديه للطهارة حسب الشريعة الموسوية . انه التقي الذي يلتزم باعطاء العشر مما لديه . لهذا نرى شخصية الفريسي يحتقر كل من لا يسير ويلتزم كما هو ، لهذا نراه يعطي الحق لنفسه بادانة واحتقار الاخرين واتجريحهم حتى بالصلاة فما اشبه الامس باليوم ؟؟؟؟ . الفريسي هو من يمدح ذاته حتى امام الرب معدا اعماله الصالحة منتفخا بالكبرياء لتطبيقه الشريعة بحذافيرها هذه الشريعة التي لا روح فيها باردة خاوية ينتظر من الرب ثمنا لها ، ثمنا لعنجهيته كانه يتاجر فيها لكي يربح . الفريسي هو الذي من يكتفي بذاته ليس بحاجة الى الله وان لم يقلها وليس بحاجة لبناء علاقة وديه معه لكي يتبرر بل انه ينظر الى ذاته والى اعماله فقط . لهذا نرى الفريسي ينسى اهم الاشياء وهي محبة القريب ..




اما العشار ، انه ذاك الذي هو حليف للاحتلال وجابي للضرائب ويزيد ثروته ويعمل ليضاعف ثروته على حساب الفقراء والمحتاجين .

هم العشار هو ارضاء المحتل وخدمته للربح ، هو شخص خاطيء وعميل للمحتل حسب وجهة نظر الاتقياء ، لا يجرؤ للدخول الى الهيكل خوفا من الاحتقار خوفا من النظرات الاحتقارية من خدام الهيكل وعدم مسامحته على ظلمه للمساكين والمحتاجين . نرى العشار يضيق ذرعا بالذل ولم يعد يحتمل الم ونظرات الذل من الاخرين ، لهذا نراه ياتي الى بيت الاب متواضعا منسحقا معترفا بذنوبه لهذا وقف عند الباب بعيدا . واقف في زاوية بعيدة مختلا بذاته ومع الرب ويصلي صلاته الشهيرة (( ارحمني يارب انا الخاطيء )) .

خائفا من ان يرفع راسه لينظر في وجه الرب لانه لم يختبر بعد من ان الله هو محبة . هذه المحبة تفرح وتغمرها السعادة لعودة ابن ضال لحضنها الدافيء . لهذا نرى يطلب ان يتطهر من ذنوبه ، اتى لكي يطهر ذاته من الحمل الثقيل والمظني . انه يثق بمن هو محبة لهذا يفتح قلبه للروح ان تسكن فيه ويصلحه ويجدده ولكي ايضا يرجع صورته الحقيقية التي خلق عليها صورة القداسة .



اما نحن فمن نكون ؟؟؟ هذا هو السؤال الذي يطرحه الرب علينا من خلال الانجيل المقدس . فعندما يساءل احدنا عن اي شخصية تحب ان تتشبه ذاتك ؟



جوابنا بكل تاكيد سيكون شخصية العشار . نحن بارعون في العطف عن الذي يتقمص دور المغلوب على امره ، مسكين فلان انه مظلوم من الاخرين ومسكين علان يصوم ويصلي ويضرب على صدره في اثناء القداس حتى يسمع الاخرين صوت العظام من شدة الضرب فبدل ان نشترك في الافخارستيا نميل الى هذا الشخص . هذا حالنا مع كل الاسف ، هذا هو واقعنا الماءساوي البعيد كل البعد عن روحية الانجيل .





كما ذكرت نحن نميل كثيرا الى التشبه انفسنا بالعشار التائب الذي يكرمه الرب . انه اتضع امام من هو خالقه ليس مستحقا ان يدخل تحت سقف بيته لكن بكلمة واحدة يقدر ان يطهره . انه رافع يديه لا لكي يحصل على جائزة او هدية قيمة او مديح من الناس بل لكي يطلب المغفرة عن الاخطاء التي ارتكبها . ونحن عندما نصلي نعم نرفع ايادينا لكن لا لطلب مكافئة على اعمالنا ومديح ذواتنا ونحسب ما قمنا بالاعمال الصالحة الطيبة من الصوم والصدقة ولا ان نشكره لاننا لسنا مثل الفريسيين فان قمنا بهذا سنكون وقعنا بشركة وفخ الفريسية بطريقة غير مباشرة لاني امدح ذاتي واحتقر الاخر .



انا اميل الى الشخصيتين معا . نعم قلبت الاية اكون فريسيا في حياتي اليومية وعشارا في الصلاة ، هذا ما معناه ان اطبق وصايا الكنيسة بكل امانة واعيش المحبة بحياتي . اما ان اكون بحضرة الرب اطلب المغفرة للذي اساءة اليه وان اصفح من اساء الي واغفر له ( اغفروا يغفر لكم ابيكم السماوي ) . في الصلاة لنعرف كيف نشكره على كل عطاياه معترفين بالفضل كله لنعمه هو ما وهبنا لكي بذلك نتبرر وندخل بشجاعة وايمان في فرح ملكوته الحاضر بيننا .. لهذا في الصلاة يجب ان نرتفع للقاء الرب لكي نطهر ذواتنا وننقيها من كل شائبة لكي نتحول من حالة الى اخرى اي نتبدل من حالة الخطيئة الى حالة النعمة . لنبتعد عن فريسية الصلاة لكي نتبرر لان الله الاب لا يحب المعجب بذاته ومن يلمع صورته بنفسه . لان منطق الملكوت لا يتناسب مع منطق المتكبر ، لان قبول الملكوت تقتضي التوبة الحقيقية والتواضع على مثال صلاة العشار .. فاذن انا اعيش الشخصيتين بحياتي ،




اما انت فاي شخصية تختار ؟؟ قبل الرد اولا يجب الرجوع الى الذات ... وان تكون مقتنعا تماما من تطابق شخصيتك مع شخصية الفريسي او العشار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
bondoka
عضو جديد
عضو جديد


عدد الرسائل : 26
العمر : 46
تاريخ التسجيل : 13/01/2013

مُساهمةموضوع: رد: هل انت فريسى ام عشار منقول   الإثنين يناير 21, 2013 3:07 am

انا فريسسسسسسسسسسسسسسسسسسسى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هل انت فريسى ام عشار منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ابونا عبد المسيح المناهرى :: منتدى الصوتيات والمرئيات :: الترانيم-
انتقل الى: